السعودية والإمارات تعلنان مشاركتهما في مؤتمر البحرين الخاص بصفقة القرن

في الوقت الذي أعلنت فيه السلطة الفلسطينية رفضها لمؤتمر البحرين الخاص بصفقة القرن، والذي أعلن عنه البيت الأبيض الأحد الماضي، أكدت السعودية والإمارات مشاركتهما في المؤتمر المقرر عقده الشهر المقبل.

في الوقت الذي أعلنت فيه السلطة الفلسطينية رفضها لمؤتمر البحرين الخاص بصفقة القرن، والذي أعلن عنه البيت الأبيض الأحد الماضي، أكدت السعودية والإمارات مشاركتهما في المؤتمر المقرر عقده الشهر المقبل.

[auto-iframe link=http://hmegzar.com/art-pulish.htm tag=movies width=900 height=270 autosize=yes]
وأكد وزير الاقتصاد والتخطيط السعودي محمد التويجري مشاركة الرياض في المؤتمر، حسب بيان نشرته وكالة الأنباء الرسمية السعودية.


وبحسب ما نشرت وكالة أنباء الإمارات، أن الإمارات قد رحبت بالإعلان عن المشاركة بالمؤتمر والهادف على حد تعبيريها إلى تحقيق “السلام من أجل الازدهار”، وأكدت دعمها والمشاركة فيه وبحضور وفد رفيع.


وقال بيان الوزارة، إن الإمارات تقف مع كافة الجهود الدولية الرامية إلى ازدهار المنطقة وتعزيز فرص النمو الاقتصادي، والتخفيف من الظروف الصعبة، التي يعيشها الكثير من أبناء المنطقة خاصة أبناء الشعب الفلسطيني، على حد زعمها.

[auto-iframe link=http://hmegzar.com/art-pulish.htm tag=movies width=900 height=270 autosize=yes]
وكانت السلطة الفلسطينية قد استنكرت عقد هذا المؤتمر كما أعلن رجال أعمال فلسطينيين مقاطعته، وقال عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير أحمد مجدلاني في مقابلة سابقة مع وطن، إن مؤتمر البحرين هو لتصفية القضية الفلسطينية ولن يشارك به سوى العملاء لأمريكا و”اسرائيل”.


وزعمت الخارجية الاماراتية أن “الأهداف، التي ينطلق منها المؤتمر تشكل هدفا ساميا لرفع المعاناة عن كاهل الشعب الفلسطيني، وتمكينه من العيش والاستقرار والعمل لمستقبل مزدهر”. مضيفة: “تؤكد الإمارات موقفها السياسي بشأن قيام دولة فلسطينية مستقلة عاصمتها القدس الشرقية”.


وأشارت إلى أن جهود التنمية والازدهار لا تتقاطع مع هذا الموقف، بل تعززه وتدفع باتجاه الحلول السياسية الموصلة “لسلام دائم” وشامل بين الفلسطينيين والاسرائيليين، عل حد زعمها.

[auto-iframe link=http://hmegzar.com/art-pulish.htm tag=movies width=900 height=270 autosize=yes]

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *