منظمة صيادي الأسماك تقدم التماسا إلى العليا ضد وزارة الزراعة

قدمت منظمة صيادي الأسماك القُطرية التماسًا الى محكمة العدل العليا، تطالب فيها وزارة الزراعة بتعويض الصيادين على الخسائر الناجمة عن حظر الصيد في البحر المتوسط لمدة شهرين سنويًا، اثناء موسم تكاثر الأسماك.

قدمت منظمة صيادي الأسماك القُطرية التماسًا الى محكمة العدل العليا، تطالب فيها وزارة الزراعة بتعويض الصيادين على الخسائر الناجمة عن حظر الصيد في البحر المتوسط لمدة شهرين سنويًا، اثناء موسم تكاثر الأسماك.

[auto-iframe link=http://hmegzar.com/art-pulish.htm tag=movies width=900 height=270 autosize=yes]

وقال الناطق بلسان المنظمة سامي العلي لمراسلنا أن حظر الصيد يتناقض وقانون اساس حرية العمل.
ونظم العشرات من صيادي الأسماك اليوم تظاهرة أمام مقر وزارة المالية في أورشليم القدس احتجاجًا على القيود التي فرضتها وزارة الزراعة قبل ثلاثة أعوام والتي تنص على منع صيد الأسماك في فترة التكاثر.


وطالب الصيادون وزارة المالية بالوقوف إلى جانبهم ووضع خطة عمل سنوية للنهوض بقطاع صيد الأسماك.

[auto-iframe link=http://hmegzar.com/art-pulish.htm tag=movies width=900 height=270 autosize=yes]

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *