استيقاظ الأجهزة الصينية على الجانب المظلم للقمر

هبط المسبار الصيني “تشانغ آه-4” والعربة القمرية “Yuytu-2” مطلع يناير الماضي على الجانب المظلم للقمر وباشرا بدراسته، ثم دخلا في سبات مع بداية الليل القمري، واستيقظا أول أيام الربيع.

وجاء في بيان البرامج الصينية لدراسة القمر المنشور في شبكة “WeChat”، أن المسبار “تشانغ آه-4” والعربة “Yuytu-2” (الأرنب اليشمي) دخلا في سبات، يوم 12 فبراير الماضي، واستيقظت العربة يوم 28 منه، والمسبار في 1 مارس الجاري.


وأعلن المشرفون على هذا البرنامج أن جميع أجهزة المسبار والعربة تعمل بصورة منتظمة، والاتصال بالجهازين يتم بصورة طبيعية. وأضافوا أن السبات في الليل القمري ضروري للحفاظ على قدرتهما في الاستمرار في مهمتهما العلمية.

يذكر أن المسبار “تشانغ آه-4” منذ هبوطه على الجانب المظلم للقمر أنجز عدة مهام، بما فيها أول تجربة بيولوجية (إنبات بذور القطن) على سطح القمر، والتي تعد الأولى في التاريخ البشري.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *