محاولة سرقة سيارة تنهي حياة رضيع عمره عام واحد أمام والدته

محاولة سرقة سيارة تنهي حياة رضيع عمره عام واحد أمام والدته

لقي طفل رضيع عمره عام واحد مصرعه وأصيبت والدته خلال محاولة لسرقة سيارتها في موقف سيارات ملحق بأحد المستشفيات في ولاية “تكساس” الأمريكية مساء الأحد الماضي، حيث دهس السارق الأم التي كانت تحمل رضيعها بين ذراعيها عند محاولته الفرار بسيارتها الخاصة بعد أن نجح في الاستيلاء عليها.

وتناولت تقارير وسائل إعلام أمريكية تفاصيل هذا الحادث، موضحة أن والدي الضحية، والذي يُدعى “زيدن ماكلين”، كانا متواجدين في موقف سيارات المستشفى، عندما حاول الجاني “نيكو ديلافينيتي”، البالغ من العمر 30 عامًا، سرقة سيارة الأم؛ وفور أن انتبه والد “زيدن” إلى ما كان يحدث، قفز داخل السيارة في محاولة لمنع اللص من الفرار بها ودخل معه في مواجهة.

وأفادت الشرطة المحلية بأن الجاني تمكن من التحرك بالسيارة إلى الوراء، حيث اصطدم بالأم التي كانت تحمل الضحية بين ذراعيها، وسقط الاثنان أرضًا، قبل أن يدهسهما الجاني مجددًا أثناء فراره بالسيارة بعيدًا عن مسرح الجريمة.

ونُقل الطفل إلى المستشفى، حيث أعلن الأطباء وفاته في وقت لاحق متأثرًا بجراحه؛ وتبين أنه كان من المقرر أن يتم عامه الثاني الشهر المقبل؛ ونُقلت الأم بدورها إلى المستشفى، لكنها من المتوقع أن تتعافى.

يذكر أن بعضًا من أصدقاء العائلة أطلقوا حملات لجمع التبرعات عبر الإنترنت بهدف دعم الأبوين خلال محنتهما.

أما بالنسبة إلى الجاني، فقد أشارت تقارير إخبارية إلى أنه اصطدم بشجرة على مسافة قريبة من المستشفى عقب فراره بالسيارة، وقد حاول مواصلة الهروب على قدميه، لكن الإصابات التي تعرض لها جراء حادث التصادم حالت دون ذلك؛ واحتجازه أحد مسؤولي الأمن بالمستشفى حتى وصلت الشرطة وألقت القبض عليه، وهو حاليًا قيد الاحتجاز في سجن مقاطعة “تارانت” بولاية “تكساس” بتهمتي القتل والسرقة

قد يهمك أيضــــــــــــــــًا :

إدانة القاتل بالسجن المؤبد يجب أن تطال المنظومة المسؤولة عن الجريمة.

العثور على أم وطفليها مذبوحين في مصر وظروف غامضة تُحيط بالجريمة