النجمة السورية كندا حنا تعود بطاقة من المشاعر المتفاوتة بين الفرح والحزن

النجمة السورية كندا حنا تعود بطاقة من المشاعر المتفاوتة بين الفرح والحزن

تختار النجمة السورية كندا حنا الحضور في المكان الذي تجد نفسها به، دون بحثها عن الكم، ودون اعتمادها أو ارتكازها على الظهور التلفزيوني خاصة إذا لم يكن يناسب أفقها الفني، ورغبتها في تقديم حالة فنية خاصة، ومنفردة، مؤخراً وبعد صمت طويل عن تحضيرات النجمة السورية؛ أعلنت الصفحة الرسمية للفيلم السينمائي “أنت جريح” تأليف قمر الزمان علوش، وإخراج ناجي طعمي وإنتاج الهيئة العامة للإذاعة والتلفزيون في سوريا عن انضمام الفنانة كندا حنا إلى بطولة الفيلم السينمائي، لتنضم إلى الفنانين الذين تم الإعلان سابقاً عن تواجدهم في الفيلم ومنهم الفنانة نادين خوري والفنان توفيق إسكندر.

وبالعودة إلى شخصيّة كندا حنا التي أغرتها بالموافقة والتي لم يذكر البيان الصحافي اسمها على اعتبار أن اسمها هنا يمكن أن يكون جميع الأسماء، ويمكن أن تحمل شخصيتها أسماء كثيرة للخصوصية التي يحمله دورها، فهي من الممكن أن تكون أية سيدة طامحة إلى الحقيقة، والصدق في هذا الزمن، تضعها الظروف أمام منعطفات عدة، لكن الحيرة لا تجد مسلكاً إليها عند مفترقات المحطات، لتختار بطلة الفيلم طريقها عن سابق مبدأ وإرادة، وتكون سيدة قرارها وابتسامتها، وربما تفتح الأفق للتصرف، وتكون مثالاً أمام من عرف التردد طريقه إليهنّ.

وأضاف البيان الذي نُشر على الصفحة الرسمية للفيلم أن شخصية حنا يمكن أن نطلق عليها كل أسماء الجميلات الحالمات بحياةٍ تخضع لقرارهنّ، وغير المكترثات بخلق شمّاعاتٍ تعلّقن عليها أسباب فشلهنّ، بل تبحثن عن الطريق بإرادتهن، ليصبحن هنّ الخيار، والمنقذ الوحيد لأنفسهن.وأضاف البيان أنه وكما اعتادت النجمة السورية وعوّدت جمهورها لابدّ من رسالة إنسانية لهذه الشخصية تنطلق من الشغف الفني، ورغبة حنا في أن تتواجد بالمكان المناسب، والعمل الذي يمكّنها من توظيف إمكانياتها، وأدواتها الفنية بين مبنى النص، ومعنى المضمون.

واعتبر البيان أن شخصيّة كندا حنا في الفيلم السينمائي “أنت جريح” طاقة من المشاعر المتفاوتة في حرارتها، لحظات تتقلّب بين الفرح والحزن، لكن الثابت فيها هو “الحياة” لتتحوّل هذه الحكاية إلى مشاهد، وصورة سينمائية بعين وإدارة المخرج ناجي طعمي الذي بدأ تحضيراته لانطلاق التصوير قريباً.

وكانت الصفحة الرسمية لفيلم “أنت جريح” قد تحدثت عنه بمعانٍ مختزلة سابقاً معرفة غياب أنه يمكن التعبير عنه بكلمة “الحياة” بكل ما تحمله من قيم مختلفة، وما تحتاجه من قوة، وما تمنحه من مشاعر مختلفة تتراوح بين الحب وأشياء أخرى. لتكون المعركة مع الذات أولاً منطلقة من خلالها إلى كل ما هو محيط بنا.يشار إلى أن النجمة السورية كندا حنا شاركت في العديد من الأفلام السينمائية منها فيلم “دمشق-حلب” وفيلم “الاعتراف” للمخرج باسل الخطيب، أما آخر مشاركاتها الفنية فكانت في مسلسل “ممالك النار” حيث قدمت شخصية “نلباي”، و مسلسل “هارون الرشيد” الذي عرض في عام 2018.

قد يهمك ايضا:

كندا حنا تُعلن رفضها لقب “باربي الدراما” والمشاركة في ممالك النار مغرية

كندا حنا تكشف سر غيابها عن الموسم الرمضاني وتؤكد أنها لا تبحث عن المال