بايدن يؤكد أن كورونا “فيروس” وليس سلاحا سياسيا

بايدن يؤكد أن كورونا فيروس وليس سلاحا سياسيا

انتقد المرشح الديمقراطي للانتخابات الأميركية الرئاسية جو بايدن، مجددا طريقة تعامل الرئيس دونالد ترامب مع جائحة كورونا.وقال بايدن في خطابه بجيتيسبيرج: “يمكننا أن نفعل ما هو أفضل بكثير.. يمكننا أن نبدأ بشكل أفضل”.وأضاف أن ارتداء الكمامة ليس تصريحًا سياسيًا، إنما هو توصية علمية، والتباعد الاجتماعي ليس بيانًا سياسيًا إنما هو توصية علمية وتابع: “يمكن أن يكون لدينا استراتيجية وطنية تنحي السياسة جانبا وتنقذ الأرواح.. ويمكن أن يكون لدينا استراتيجية وطنية تجعل من الممكن للمدارس والشركات أن تفتح بأمان”.وأضاف: “هذا الوباء ليس ولاية حمراء أو زرقاء.. لكنه فيروس. وليس سلاحا سياسيا”.ووجه انتقادات واسعة لترامب لتقليله من خطر فيروس كورونا في المراحل الأولى، فضلا عن تسجيل أميركا أعلى عدد لحالات الإصابة والوفيات من أي دولة في العالم.

يذكر أن الرئيس الأميركي أصيب يوم الجمعة الماضي بفيروس كورونا وتم نقله بعدها بساعات إلى مستشفى والتر ريد العسكري إثر تدهور حالته الصحية.وبعد 3 أيام من بقائه في المستشفى، عاد ترامب إلى البيت الأبيض اليوم بعد أن تحسنت صحته ليمارس مهامه كرئيس للبلاد.وظهر ترامب، الثلاثاء، وهو يتحدى إصابته بفيروس كورونا المستجد “كوفيد-19″، حيث نزع الكمامة، وألقى التحية العسكرية على مؤيديه إلى جانب علامة النصر من البيت الأبيض.

قد يهمك أيضا:

السفير الأميركي لدى إسرائيل يعلق على احتمالات فوز بايدن بالرئاسة
بايدن يتمنّى الشفاء للرئيس ترامب وحملته تٌركّز على السيطرة على كورونا