حماس تدعو للنفير وشد الرحال للأقصى الجمعة

دعت حركة حماس، “جماهير شعبنا في القدس المحتلة والضفة الغربية والداخل الفلسطيني المحتل، إلى شد الرحال إلى المسجد الأقصى بعد غدٍ الجمعة، لمنع محاولات فرض الوقائع التي تمس بمكانته الإسلامية والتاريخية، وكسر إجراءات الاحتلال فيه”.

وطالبت الحركة، في تصريح صحفي لها اليوم الأربعاء، بمساندة المبعدين عن المسجد الأقصى إثر فتح باب الرحمة، وكذلك تكثيف حشود المصلين غدا الخميس في الأقصى، وعدّ يوم الجمعة يوما للنفير الواسع.

ودعت حركة حماس أيضا “إلى تحدي الإجراءات الصهيونية الهادفة لمنع المصلين من الوصول إلى القدس، وإقامة الصلوات الجامعة على حواجز جيش الاحتلال ومفترقات الطرق”.

وكان نشطاء فلسطينيون دعوا إلى تكثيف الوجود في المسجد الأقصى منذ اليوم وحتى الجمعة، بالتزامن مع دعوات جمعيات “الهيكل المزعوم” لمناصريها من المستوطنين لاقتحام مصلى “باب الرحمة” وتحويله لـ”كنيس” غدا الخميس.

وكانت محكمة “الصلح الإسرائيلية” في القدس قد قررت، أول أمس، إمهال الأوقاف أسبوعا للرد على طلب النيابة “الإسرائيلية” إغلاق مبنى “باب الرحمة”، وإلا فإنها ستصدر أمرا بإغلاقه.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *