استشهاد فتى (15 عاما) برصاص الجيش الاسرائيلي أثناء محاولته الدخول للأقصى

أفادت مصادر فلسطينية أنّ الفتى عبد الله غيث (15عاما)، قد استشهد صباح اليوم، الجمعة، وأصيب آخر برصاص جيش اسرائيل، وذلك خلال محاولتهما الدخول إلى مدينة القدس بالقرب من قرية دار صلاح شرق بيت لحم للصلاة في المسجد الاقصى.

وأفادت مصادر صحفية ان قوات الجيش اطلقت الرصاص على الفلسطينيين اثناء محاولتهم اجيتاز الاسلاك للصلاة في الاقصى، ما ادى اصابة الفتى برصاصة بالصدر واصابة شاب اخر اصابة حرجة، بينما تركه الجيش ينزف ما ادى استشهاده. وقالت مصادر طبية ان الفتى وصل لمشفى بيت جالا الحكومي بحالة حرجة قبل ان يفارق ال حياة .

[auto-iframe link=http://shoq.co.il/prodeal.htm tag=movies width=900 height=270 autosize=yes]

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.