صورة تجمع مادونا وليدي غاغا على “سرير واحد” تثير ضجة كبيرة!

أثارت صورة تجمع بين المغنية العالمية، مادونا، وليدي غاغا، على سرير واحد، نُشرت على إنستغرام بعد حفل الأوسكار، ضجة كبيرة على مواقع التواصل الاجتماعي.

وبعد خلاف دام 8 سنوات (منذ عام 2011)، أنهت النجمة مادونا الجدل الكبير بصورة انتشرت عبر مواقع الإنترنت، في الساعات الأولى من صباح يوم الاثنين 25 فبراير الجاري.

وبدأ العداء الملحمي لأول مرة بسبب أوجه التشابه بين أغنية ليدي غاغا (32 عاما) “Born This Way”، التي أطلقتها عام 2011، وأغنية مادونا “Express Yourself”، التي حققت نجاحا كبيرا عام 1989.

واستمر الخلاف على مر السنين، خاصة بعد تصريح جريء أدلت به ليدي غاغا، حيث أشارت إلى أن مادونا كانت أقل شأنا منها حين ذاك، لأنها لا تجيد العزف على “الكثير من الآلات الموسيقية”، أو حتى “تأليف الموسيقى الخاصة بها”.

وفي عام 2016، قالت غاغا: “أنا ومادونا مختلفتان للغاية. لن أجري هذه المقارنة على الإطلاق. لا أقصد عدم احترامها، إنها سيدة لطيفة ولديها تاريخ رائع. إنها أكبر نجوم البوب في كل العصور.. ولكنني أعزف على الكثير من الآلات الموسيقية. أنا أؤلف الموسيقى، أقضي ساعات وساعات يوميا في الاستديو. أنا منتجة وكاتبة، ما أفعله مختلف”.

وساهم فوز غاغا بجائزة الأوسكار عن أغنيتها “Shallow” في فيلم “A Star Is Born”، في جعلها المغنية الوحيدة في التاريخ، التي تفوز بجائزة أوسكار وغرامي وبافتا وغولدن غلوب، في العام نفسه.

وأدت ليدي غاغا الأغنية على خشبة المسرح، في ديو جمعها مع الممثل، برادلي كوبر، جذب اهتمام وإعجاب الحضور، مع وجود “انجذاب” واضح بين النجمين.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *