كمامة تقتل “كورونا” والسر في طلاء “الديدان”

يمكن أن توفر تقنية طلاء الأسطح المضادة للفيروسات التي يتم رشها على أقنعة الوجه طبقة إضافية من الحماية ضد كورونا والإنفلونزا.وأثبت الطلاء الذي تم تطويره في جامعة كوينزلاند الإسترالية فعاليته بالفعل في قتل الفيروس المسبب لـ (كوفيد -19) ، ويظهر كحاجز فعال ضد الانتقال على الأسطح والكمامات، وتم نشر دراسة عنه في العدد الأخير من دورية ” إيه سي إس نانو “.ويقول مايكل مونتيرو ، الباحث في المعهد الأسترالي للهندسة الحيوية وتكنولوجيا النانو بجامعة كوينزلاند والباحث الرئيسي بالدراسة، في تقرير نشره الموقع الإلكتروني للجامعة، إن الطلاء الذي يعتمد على الماء ينشر هياكل شبيهة بالديدان تهاجم الفيروس.ويضيف: “عندما تم رش الكمامات الجراحية بهذه الديدان النانوية، أدى ذلك إلى تعطيل كامل لمتغير ألفا من فيروس كورونا المستجد و السلالة A من الإنفلونزا “.
وتم تطوير الطلاء بالتعاون مع شركة (بوينغ) كمشروع بحثي مشترك، وتم اختباره في معهد بيتر دوهرتي للعدوى والمناعة في جامعة ملبورن.ويقول مونتيرو: “هذه الديدان النانوية البوليمرية تمزق غشاء قطرات الفيروس التي تنتقل من خلال السعال أو العطس أو اللعاب”.والكيمياء المعنية في هذا الاختراع متعددة الاستخدامات، لذا يمكن إعادة تصميم الغلاف بسهولة لاستهداف الفيروسات الناشئة والمساعدة في السيطرة على الأوبئة المستقبلية، كما يؤكد مونتيرو.الكمامات جزءًا مهمًا للمساعدة في منع أو تقليل انتقال (كوفيد -19) في المجتمع، والطلاء المضاد للفيروسات المطبق على أسطح القناع يمكن أن يقلل العدوى ويوفر إجراءات تحكم طويلة الأمد للقضاء على انتقال العدوى السطحي والهوائي.ويقول: “نعلم أن (كوفيد -19) يظل معديًا لعدة ساعات أو أيام على بعض الأسطح، ويوفر طريقًا مباشرًا للعدوى، لذلك، هناك تركيز أكبر على القضاء على كل من الانتقال السطحي والجوي لاستكمال تطعيم السكان لوقف الوباء الحالي”.والطلاء صديق للبيئة ويعتمد على الماء ويتوافق تركيبه مع تقنيات التصنيع المستخدمة في صناعة الطلاء.
قـــد يهمــــــــك أيضــــــاُ :
الطلاب السعوديّون يعودون إلى المدارس بالكمامات وإجراءات احترازيّة أخرى
كيف تقنع أطفالك بارتداء الكمامات مع اقتراب عودة المدارس
 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *