إحياء الذكرى الأولى لهبة الكرامة في مدينة اللد بمشاركة واسعة

بدعوة من لجنة المتابعة العليا ، شارك المئات في مسيرة إحياء الذكرى الأولى لهبة الكرامة في اللد يوم الجمعة المقبل، التي دعت إليها اللجنة الشعبية في المدينة.
وانطلقت المسيرة بعد صلاة الجمعة مباشرة من ساحة المسجد الكبير وكنيسة الخضر.


وقالت اللجنة الشعبية في بيانها، إن “أهالي اللد العرب تعرضوا قبل عام إلى اعتداءات مخططة من عصابات المستوطنين، وهذه الاعتداءات كانت بدعم من أعضاء في بلدية اللد ورئيس البلدية المدعو يائير رفيفو، والتي أسفرت عن استشهاد الشاب موسى حسونة وإصابة العديد من الشبان آنذاك لا لسبب إلا لأننا عربا في هذه البلدة الأصيلة”.
ودعت اللجنة الشعبية إلى أن تبعث المسيرة يوم الجمعة رسالة واضحة مفادها بأننا لم ولن ننسى هذه الاعتداءات ولم ولن نغفر للذين قاموا بها، وأن رسالتنا من هذه المسيرة رسالة عدالة لقضية الشهيد موسى حسونة ومطالبة الجهات الرسمية بتقديم المجرمين والقتلة إلى القضاء لينالوا عقابهم حسب القانون”

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.